انت هنا : الرئيسية » مهرجانات » افتتاح فعاليات الدورة الأولى للمهرجان الوطني للمسرح بخريبكة/ و م ع

افتتاح فعاليات الدورة الأولى للمهرجان الوطني للمسرح بخريبكة/ و م ع

افتتاح فعاليات الدورة الأولى للمهرجان الوطني للمسرح بخريبكة/ و م ع

افتتحت، عشية الأمس الجمعة بالمركب الثقافي بخريبكة، الدورة الأولى للمهرجان الوطني للمسرح بخريبكة، التي تتواصل إلى غاية فاتح دجنبر القادم، تحت شعار “نمشيو نتفرجوا فالمسرح”.

وتم خلال حفل افتتاح هذا المهرجان، الذي تنظمه جمعية الرواد للرياضة والثقافة والبيئة بخريبكة، بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، وبتعاون مع المجمع الشريف للفوسفاط، والمندوبية الإقليمية لوزارة الثقافة والجماعة الحضرية، تكريم الفنان المسرحي والسينمائي محمد حراكة، والفنانة المسرحية فاطنة التبروري، والفنان المسرحي أحمد حرار، والفنان المسرحي الحسين ميسخون، وذلك اعترافا لجهودهم المبذولة في المجال المسرحي.

وتهدف هذه التظاهرة الثقافية، التي تندرج في إطار ترسيخ ثقافة للمسرح والرقي بالشأن الثقافي بمدينة خريبكة، إلى تشجيع الفرق الجادة وترويج إبداعاتها المسرحية، وتبادل التجارب المسرحية بين مختلف الجهات والفرق الوطنية والانفتاح المسرحي والفني على العالم القروي والأحياء الأكثر هشاشة.

وقال مدير الدورة الأولى للمهرجان الوطني للمسرح بخريبكة حميد حزاز، في كلمة بالمناسبة، إن تنظيم مهرجان المسرح يشكل فرصة لتكسير الجمود الثقافي بالمدينة، ومساهمة في النهوض بالعمل المسرحي، وتشجيع الفرق المحلية على إبراز مواهبها، وتبادل التجارب في مجال المسرح بين الفرق المحلية ونظيرتها من مختلف مناطق المغرب المشاركة في فعاليات المهرجان.

وأضاف أن هذا المهرجان يشكل محاولة لتنشيط وسد الخصاص الحاصل في المجال الثقافي بالمدينة، على اعتبار أن الثقافة تعد عنصرا أساسيا من عناصر التنمية الشاملة، وكذا الارتباط بالهوية الوطنية وتعميق الخطاب المسرحي ضمن مشروع برنامج شامل ومتكامل.

كما تم، خلال حفل الافتتاح، الذي تخلله تقديم وصلات موسيقية أدتها إحدى فرق عبيدات الرما بالمدينة، تقديم لجنة التحكيم الدورة الأولى والمتكونة من الفنان المسرحي حميد نجاح والفنان التشكيلي حسن بسطاوي والمؤلف والمخرج المسرحي حميد قرمان والكاتب المسرحي مراد بيتيل، وكذا تقديم الفرق المسرحية المشاركة في المهرجان.

ويتضمن برنامج هذه التظاهرة الثقافية سلسلة من الأنشطة تشمل تقديم مسرحيات “خليفة في الميزان” للفنان عبد الغني الصناك، و”معزة ولادي” لفرقة الإبداع للمسرح بخريبكة، و”سوالف الجدبة” لفرقة الاتحاد المسرحي ببولنوار، و”تالفين” لفرقة الكواليس بالدار البيضاء، و”مدينة الجماجم” لفرقة الأوركيد ببني ملال، و”كازينو” لفرقة التواصل للمسرح بوادي زم.

كما يشمل البرنامج تنظيم ورشات في التعبير الجسدي والمسرحي وأمسيات فنية وتوزيع جوائز تقديرية لفعاليات ووجوه مسرحية بالمدينة.

جميع الحقوق محفوظة لمجلة الفرجة - موقع الفنون العربية

الصعود لأعلى